al-Hakim: Eccentric and Erratic behavior

Al-Hakim repeatedly exhibited erratic, eccentric and contradictory behavior. He seemed to have been keen on the morality of his subjects, repeatedly issuing orders for this to be done or that not to be done. This goes as far as micromanaging what is eaten and what is not.

Moreover, he would forbid something then later allow it. He would repeatedly enforce trivial orders he issued.

Decorations and Night Life

Ordered the decoration of the streets and lighting them up by night. Ordered that people should not be prevented by his guards from approaching him.He then ordered women not to go out at all.

في ثالث ذي الحجة أمر الناس بتعليق القنادل على سائر الحوانيت وأبواب الدور كلها وفي جميع المحال والسكك الشارعة وغير الشارعة ففعلوا‏.

وأمر الناس بالوقيد فتزايدوا فيه بالشوارع والأزقة وزينت الأسواق والقياسر بأنواع الزينة وباعوا واشتروا وأوقدوا الشموع الكبيرة طول الليل وأنفقواالأموال الكثيرة في المآكل والمشارب والغناء واللهو‏

وزينت الصناعة وخرج سائر الناس بالليل للتفرج وغلب النساء الرجال على الخروج في الليل وتزايد الزحام في الشوارع والطرقات وتجاهروا بكثير من المسكرات وأفرط الأمر من ليلة التاسع عشر إلى ليلة الرابع والعشرين

فلماخرج الناس عن الحد أمر الحاكم ألا تخرج امرأة من العشاء فإن ظهرت نكلبها‏.‏

ومنع الناس من الجلوس في الحوانيت‏

وكثر وقود المصابيح في الشوارع والطرقات وأمر الناس بالاستكثار منها وبكنس الطرقات وحفر الموارد وتنظيفها‏.‏

Certain Foods Forbidden

Orders that people should not eat Molokheya, the national dish of Egypt, since is was liked by Mu'awya, nor water cress since it was liked by Aisha the prophet's wife.

وقرئ سجل في الأطعمة بالمنع من أكل الملوخية المحببة كانت لمعاوية بن أبيسفيان والبقلة المسماة بالجرجير المنسوبة إلى عائشة رضي الله عنها و المتوكلية المنسوبة إلى المتوكل‏.‏

Orders not to knead dough with legs, and prevented eating of some foods, and the slaughter of cows that have no progeny except in feast days, or those that are not good for plowing fields.

وفيه المنع من عجن الخبز بالرجل والمنع من أكل الدلنيس والمنع من ذبح البقر التي لا عاقبة لها إلا في أيام الأضاحي وما سواها من الأيام لا يذبح منها إلا ما لا يصلح للحرث‏.‏

Ordered that fisherman should not go for fish that has no scales, nor that any such fish be sold or consumed. Note that this is similar to Jewish law, and the Hanafi school in Sunni Islam. In Egypt this would forbid the Nile Catfish which is commonly consumed in Egypt.

ولا يباع شيء من السمك بغير قشر ولا يصطاده أحد من الصيادين

Arrested fishmongers who sold fish without scales, as well as bath house rules violators and those who drink a certain drink.

وقبض على جماعة من أصحاب الفقاع والسماكين وكبست الحمامات وضرب جماعة لمخالفتهم ما نهو عنه وشهروا.

Enforced rules about Molokheya and Fish

وضرب جماعة وشهروا لبيعهم الملوخية والسمك الذي لا قشر له‏.

Ordered that weights and measures be calibrated and no one to cheat others on those. Forbade the manufacture and sale of a certain drink because Ali forbade it.

وإصلاح المكاييل والموازين والنهي عن البخس فيهما والمنع من بيع الفقاع وعمله ألبتة لما يؤثر عن علي رضي الله عنه من كراهة شرب الفقاع‏.‏

And forbade selling raisins, first more than 5 pounds, then even small amounts, and it was thrown in the Nile. Perhaps it was used in wine making, as below.

في المحرم قلدت الشرطتان لمحمد بن نزال وأمر بتتبع المنكرات والمنع منها وألا يباع زبيب أكثر من خمسة أرطال ولا تباع الجرار‏.‏

وفي جمادى الآخرة منع بيع قليل الزبيب وكثيره وكوتب بالمنع من حمله وألقى في النيل منه شيء كثير‏.‏

وأحرق زبيب كثير كان في محارق التجار‏.‏

وتوالى إحراق الزبيب عدة أيام بحضرة الشهود وتولى مؤنة الإنفاق على حمله وإحراقه متولى ديوان النفقات فأحرق منه ألفان وثمانمائة وأربعون قطعة بلغت مؤنة الإنفاق

Similarly, he forbade selling honey in amounts exceeding 3 pounds, perhaps lest it is made into mead.

والمنع من بيع العسل إلا أن يكون ثلاثة أرطال فما دونها‏.‏

Then he ordered that all honey be destroyed:

في محرم ختم على مخازن العسل وجميع ما عند التجار والباعة منه

وغرق في أربعة أيام خمسة آلاف وواحد وخمسون زيراً من أزيال العسل‏.‏

Wine and intoxicating beverages

Rumors flew that wine will be forbidden, hence causing prices to go up and supply to dwindle.

وأشيع بين الناس بأن النبيذ يمنع من بيعه فازدحموا على شرائه وبيع منه شيء كثير فعز حتى بيع كل عشر جرار بدينار ولم يوجد لكثرة طلابه‏.‏

Ordered that wine and bananas be forbidden as well as other drinks, scaleless fish, stinky lupins

وقرئ سجل في ربيع الأول بالمنع من حمل النبيذ والموز وحذر من التظاهر بشيء منه أو من الفقاع والدلينس والسمك الذي لا قشر له والترمس المعفن

Went after those who make intoxicating drinks and broke the jars.

وفي ربيع الأول تتبعت الدور ومن يعرف بعمل المسكرات وكسر من أوعيتها شيء كثير

And of course, grapes ...

ومنع من بيع العنب وألا يتجاوز في بيعة أربعة أرطال ومنع من اعتصاره
فبيع كل ثمانية أرطال بدرهم
وطرح كثير منه في الطرقات
وأمر بدوسه ومنع من بيعه ألبتة
وغرق ما حمل منه في النيل‏.‏
وبعث شاهدين إلى الجيزة فأخذ جميع ما على الكروم من الأعناب وطرحت تحت أرجل البقر لدوسه وبعث بذلك إلى عدة جهات‏.‏
وتتبع من يبيع العنب واشتد الأمر فيه بحيث لم يستطع أحد بيعه
فاتفق أن شيخا حمل خمرا له على حمار وهرب فصدفه الحاكم عند قائلة النهار على جسر ضيق فقال له‏:‏ من أين أقبلت قال من أرض الله الضيقة‏.‏
فقال‏:‏ يا شيخ أرض الله ضيقة فقال‏:‏ لو لم تكن ضيقة ما جمعتني وإياك على هذا الجسر‏.‏
فضحك منه وتركه‏.‏

Also enforced, and people were arrested

وقبض على جماعة بسبب بيع النبيذ واعتقلوا وكبست مواضع ذلك‏.

This was sometimes forbidden, then relaxed in the span of a week:

وقرئ سجل مندد فيه بشرب النبيذ وجميع أنواع المسكر‏.‏

وقرئ سجل في الجوامع بالرخصة فيما كان يشدد فيه في الجمعة الماضية من أمر النبيذ‏.‏

Prayers

Ordered certain times for the Azan (Call to prayers) for the mid day and afternoon prayers.

وقرئ سجل آخر بأن يؤذن لصلاة الظهر في أول الساعة السابعة ويؤذن لصلاة العصر في أول الساعة التاسعة

Arrested and punished thirteen men who prayed a pre-noon prayer.

وقبض على ثلاثة عشر رجلا ضربوا وشهروا على الجمال وحبسوا ثلاثة أيام بسبب أنهم صلوا صلاة الضحى

Bath House Morality Rules and Woman

Bells rang in the streets and ordered that no one should go into bathhouses unless wearing something to cover his mid body, and no woman is to show her face on the street, nor attend funerals nor wear revealing or onrate clothes.

وضرب في الطرقات بالأجراس ونودي ألا يدخل الحمام أحد إلا بمئزر وألا تكشف امرأة وجهها في طريق ولا خلف جنازة ولا تتبرج‏.‏

Also prevented women from going outside, going as far as closing the bathhouses for women, not differentiating between young and elderly, and preventing the shoe makers from making any footwear for women, causing some to go bankrupt.

ومنع النساء أن يخرجن إلى الطرقات في ليل أو نهار سواء أكانت المرأة شابةً أم عجوزاً فاحتبسن في بيوتهن ولم تر امرأة في طريق وأغلقت حماماتهن وامتنع الأساكفة من عمل خفاف النساء وتعطلت حوانيتهم‏

To the extent that some elderly women and female servants were arrested

واشتد الأمر في منع النساء من الخروج وحبس عدة عجائز وخدم وجدن في الطرقات

Ordered that people should cover their body in bathhouses and that Christians and Jews have to wear different dress, and punished those who didn't do so.

ونودي ألا يدخل أحد الحمام إلا بمئزر ولا يمشي اليهود والنصارى إلا بالغيار وضربوا على ترك ذلك‏.‏

Again punished those who violated bathhouse rules

وكسبت الحمامات وأخذ منها جماعة وشهروا من أجل أنهم وجدوا بغير مئزر

Enforced the bath house rules and had some violators beaten.

وتتبعت الحمامات وقبض على جماعة وجدوا بغير مئزر فضربوا وشهروا‏.‏

Order that at the celebration of the Nile's annual flooding there will be no singing, and no drinking in the boats, and arrested some people.‏

وفي تاسعه وهو نصف توت أشيع وفاء النيل وخلع على ابن أبيالرداد فابتدأ في النقص قبل أن يوفى ستة عشر ذراعا من تاسع عشر توت فأمرالناس كافةً بألا يتظاهر أحد منهم على شاطىء النيل بشيء من الغناء ولايسمع في دار ولا يشرب في المراكب‏.‏وكبست عدة دور وقبض على جماعة‏.‏

Prevented onlookers from going to the slave market unless they are selling or buying, and separated males from females and made them on alternate days.

ومنع أن يدخل أحد إلى سوق الرقيق إلا أن يكون بائعا أو مشتريا وأفرد الجواري من الغلمان وجعل لكل منهم يوم‏.‏

Prevented women from erecting makeshift shades in graveyards when they visited.

ومنع من نصب الشراعات التي كانت النساء تنصبها في المقابر أيام الزيارة‏.‏

Curfew

Ordered that no one should go out of their house after sunset.

ونودي في القاهرة‏:‏ لا يخرج أحد بعد المغرب إلى الطريق ولا يظهر بها لبيع ولا شراء فامتثل الناس لذلك‏.‏

Ordered that no one is to go outside on the streets before dawn or after the last evening prayers, and punished those who did.

ومنع كل أحد من الناس أن يخرج من منزله قبل صلاة الصبح وبعد صلاة العشاء واشتد الأمر في هذا واعتقل جماعة خالفوا ما أمر به

Reckless Sports

Gave gifts for young youth to jump from a high place in the palace in a water pool. About thirty of them died because they missed the waterpool and hit the rocks.

وفيه رسم الحاكم لجماعة من الأحداث أن يتقافزوا من موضع عال في القصر ورسم لكل منهم بصلة فحضر جماعة وتقافزوا فمات منهم نحو ثلاثين إنسانا من أجل سقوطهم خارجاً عن الماء على صخر هناك ووضع لمن قفز ماله‏.‏

Dogs

Ordered dogs to be killed and discarded them in the desert. Ordered the streets to be sweeped and cleaned.

وفيه أمر بقتل الكلاب فقتل منها ما لا يحصى حتى لم يبق منهابالأزقة والشوارع شيء وطرحت بالصحراء وبشاطىء النيل وأمر بكنس الأزقةوالشوارع وأبواب الدور في كل مكان ففعل ذلك‏

Punishing officials then forgiving them

Since Al-Hakim was feared by officials and subjects alike, he used to punish some officials, then after a while he would forgive them.

Here is a case where he ordered house arrest for two ex-officials, who were in-laws to each other. Then after a few months. I guess these are the lucky ones, since there were not beheaded and burned like others, including Ibn al-Noman's cousin, and predecessor as Chief Judge.

وفي ثالث شوال أمر الحاكم قائد القواد السابق حسين بن جوهر والقاضي عبد العزيز بن النعمان بأن يلزما داريهما ومنعا من الركوب وسائر أولادهما فلبسوا الصوف وامتنع الداخل إليهم وجلسوا على الحصر‏.‏
...
وفي تاسع عشره عفا الحاكم عن قائد القواد والقاضي عبد العزيز وأذن لهما في الركوب فركبا إلى القصر بزيهما من غير حلق شعر ولا تغيير حال‏.

They were both executed later.

Forbidding of Chess

Chess sets were collected from various places and burned:

وجمع الشطرنج من أماكن متعددة وأحرق‏.

Then this was enforced more by corporeal punishment of violators of the decree.

وقبض على جماعة بسبب اللعب بالشطرنج وضربوا وحبسوا‏.‏

Instating Khums/Fitra/Najwa tax alms, then Removing Them

Al-Hakim instated several Shia related taxes, called Khums (= One Fifth), Fitra and Najwa:

واستكتب أبا يوسف منال لحضرته والتوقيعات عنه ثم كتب له سجل بأخذ الفطرة والنجوى وحضور المجلس بالقصر وأخذ الدعوة على الناس وقراءة ما يقرأ على من دخل الدعوة‏.‏

فحضر يوم الخميس الثاني عشر منه وقرأ ما جرى الرسم بقراءته في القصر وأخذ النجوى والفطرة

Then, he revoked them!

وقرئ سجل بإبطال ما كان يؤخذ على أيدي القضاة من الخمس والفطرة والنجوى‏.‏

Removing Excise/Customs then Reinstating Them

After removing excise/customs on goods, al-Hakim reinstated them!

وفي ذي القعدة أعيدت المكوس التي كانت رفعت‏.

Allowing Petitions, then Punishing Petitioners

Usually, when a ruler is riding through the city, people will present him with written petitions. Either for injustice that needs redress, or asking for money.

He would sometimes respond to the petitions by granting them.

وركب لصلاة الجمعة بجامع القاهرة فازدحم الناس عليه بعد ركوبه من الجامع إلى القصر فوقف لهم وأخذ رقاعهم وحادثهم وضاحكهم فلم يرجع إلى القصر من كثرة وقوفه ومحادثته العوام إلى غروب الشمس ووقع صلات كثيرة‏.‏

Later, he would order petitioners to be imprisoned!

وفيه ركب الحاكم مرتين فرفعت إليه الرقاع فأمر برافعيها فحبسوا‏.‏

Then again, he would accept the petitions, then again he would refuse them and refer them to his cousin (and heir apparent) and the chief judge.

وفي ربيع الأول واصل الركوب وأخذ الرقاع ووقف مع الناس طويلا ثم امتنع من أخذ الرقاع وأمر أن ترفع إلى عبد الرحيم وإلى القاضي مالك وإلى أمين الأمناء فتناولوا الرقاع‏.‏

Contents: